فيما ينتهي المشروع بنهاية 2018 .. الجبير: الانتهاء من المرحلة الأولى لطرق الخدمة لنفق الأمير محمد بن فهد منتصف رمضان


فيما ينتهي المشروع بنهاية 2018 .. الجبير: الانتهاء من المرحلة الأولى لطرق الخدمة لنفق الأمير محمد بن فهد منتصف رمضان



الدمام – المختصر الاخبارية 

وقف أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير، صباح اليوم الثلاثاء الموافق 29/08/1439هـ، على سير العمل في مشروع طريق الأمير محمد بن فهد مع الخليفة علي بن أبي طالب، حيث اجتمع مع استشاري المشروع والشركة المنفذة للمشروع، واستمع الى شرح موجر عن مراحل سير المشروع ونسب الانجاز والمراحل المتبقية منه، حيث سيتم تسليم المراحل الأولى من المشروع والمتمثلة في فتح طرق الخدمة للقادمين من الظهران وربط منطقة عبدالله فؤاد بالمثلث، مع الإشارة إلى أن طرق الخدمة تتكون من ثلاث مسارات مع مسار للمواقف الجانبية ورصفه وأعمدة تجميلية وكافة أعمال السلامة المرورية وشبكة تصريف مياه الأمطار.

واطلع على سير العمل بالمشروع لكافة الأعمال المشتملة لمسار النفق وكافة طرق الخدمة وربطها بالطرق القائمة والذي يتوقع الانتهاء من كافة أعمال المشروع بنهاية العام الميلادي الحالي.

كما وجه على تسريع وتيرة العمل في المشروع، لافتاً الى أن المشروع يتضمن نفق بطول 918 متر مربع، وعرض 24متر على امتداد طريق الأمير محمد بن فهد وبطول إجمالي يبلغ  1900متر تقريباً مع مناطق الربط.

وقال أمين المنطقة الشرقية، أنه يتم حاليا التحضير لافتتاح جزء من المشروع متمثلا في طريق الخدمة في منتصف شهر رمضان المبارك من خلال افتتاح الجزء الخاص للقادمين من الظهران وهو عبارة عن طرق الخدمة الجانبية للنفق ومنعطف دوران رجوع فوق النفق، موضحاً أن الطريق يتكون من ثلاث حارات للسيارات، إضافة الى أرصفة ومواقف سيارات جانبية وإنارة في الجزيرة الوسطية للطريق الرئيسي وجانبية لطرق الخدمة وتصريف مياه الأمطار السطحية للطريق.

وذكر أنه تم خلال الـ ستة أشهر الماضية افتتاح جسر تقاطع الأمير متعب مع طريق الأمير نايف مع طريق الخليفة عثمان بن عفان، والذي يبلغ طوله 1400متر بالدمام، إضافة الى افتتاح جسر ونفق تقاطع طريق الملك عبدالله مع طريق الملك عبدالعزيز بالخبر، وكذلك افتتاح جسر تقاطع الملك عبدالعزيز مع الشارع العاشر بالخبر والذي ساهم في فك الاختناقات المرورية وتسهيل الحركة المروية بشكل انسيابي.

وفي ختام الزيارة وجه الجبير فريق العمل على المتابعة الدائمة وتكثيف الجهود من أجل إنجاز المزيد من العمل للفترة المقبلة، مشيراً إلى أن روح الفريق الذي اتسم بها القائمين على المشروع، كان دافعاً لهم ليرى الجميع إنجازهم ، متمنياً أن يواصلوا الجهود والعمل على نفس الوتيرة السابقة.

وقد رافق الأمين في هذه الزيارة الميدانية، رئيس المجلس البلدي الأستاذ عبدالهادي الشمري، ووكيل الأمين للتعمير والمشاريع المهندس عصام بن عبد اللطيف الملا ووكيل الأمين المساعد المهندس مازن بن عادل بخرجي وعدداً من أعضاء المجلس البلدي لحاضرة الدمام و عدد من قيادات الأمانة، ومهندسي الأمانة، ومستشار المشروع، والشركة المنفذة.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *