لجنة السلامة المرورية بأرامكو تسهم في رفع الوعي المروري في #موسم_الشرقية


لجنة السلامة المرورية بأرامكو تسهم في رفع الوعي المروري في #موسم_الشرقية



محمدالأمير-الدمام-المختصرالإخبارية

تشارك لجنة السلامة المرورية التابعة لشركة أرامكو السعودية ضمن فعاليات “موسم الشرقية” الذي يقام حالياً تحت شعار (الشرقية ثقافة وطاقة) بهدف رفع  الوعي المروري لدى كافة شرائح المجتمع، من خلال برامجها المتنوعة التي دمجت الترفيه بالتوعية. 
 
‏‎وقال المشرف الإعلامي على لجنة السلامة المرورية بأرامكو الأستاذ صالح الغامدي، إن المشاركة تستهدف كل شرائح المجتمع عبر فعاليات “موسم الشرقية”، وليس هناك أحداً مستثنى منها سواء كان قائد مركبة أو راكب، مشيراً إلى أهمية زيادة الوعي المروري لدى الجميع وانعكاساته الإيجابية على أرض الواقع من خلال انخفاض الحوادث المرورية والاصابات وبالتالي الحفاظ على سلامة الإنسان باعتباره الركيزة الأساسية لتحقيق التنمية الشاملة، وأداتها الفاعلة نحو التطور والنمو.

وأشاد الأستاذ الغامدي، بفعاليات “موسم الشرقية” الذي استقطب الاف الزوار من داخل المملكة وخارجها، ويٌعتبر مناسبة هامة لتكثيف جهود اللجنة في زيادة التوعية المرورية للحد من الحوادث المرورية والوفيات الناتجة عنها وتأثيراتها الاقتصادية والاجتماعية السالبة على المجتمع في المملكة، وتعزيز قيم السلامة المرورية لرفع مستوى جودة الحياة، وفقاً لرؤية المملكة 2030.

‏‎وحول تقييمه لنُظم السلامة خاصة بعد القرار السامي الكريم بالسماح للمرأة بقيادة السيارة، قال الغامدي “لا توجد دراسة تبين أيهما أفضل، ولكن منذ صدور القرار السامي بالسماح للمرأة بالقيادة تم إنشاء العديد من مدارس تعليم القيادة للسيدات بمواصفات عالمية، ولابد أن يكون هناك أفضلية كون الأخوات تعلمن في هذه المدارس الحديثة، وأيضاً عالمياً عرف عن السيدات التقيد بالسلامة المرورية والحرص على الالتزام بالأنظمة والقوانين”. 

‏‎وشدد، على أهمية التعليم والتوجيه لدى الأطفال منذ الصغر، مبيناً حرص اللجنة على الاهتمام بهذا الجانب، حيث توجد عدة برامج مثل برنامج (حقيبة السلامة المرورية)، وأفلام مرورية تحمل رسائل توعوية من الروضة إلى الثانوي، بالإضافة إلى حديقة السلامة المرورية حيث يستطيع طلاب وطالبات المرحلة الابتدائية تطبيق السلامة المرورية عملياً عن طريق القيادة في المضمار المعد لذلك، لإعداد جيل متميّز ومدرك لأهمية السلامة المرورية، من خلال نشر مفهوم السلامة المرورية داخل الأسرة والمدرسة.

وطالب الغامدي، الجميع الالتزام بجلوس الأطفال أقل من سنة في كرسي الأطفال، ويجب وضع الكرسي في المقعد الخلفي بالمقلوب أي أن يكون وجه الطفل للخلف، خاصة وأن القوانين في أغلب دول العالم تلزم باستخدام كراسي الأطفال في السيارة حتى عمر 12 سنة، ناصحاً كل سائق أن لا يغامر بالقيادة مع طفله دون كرسي أطفال”.

وأكد المشرف الإعلامي على لجنة السلامة المرورية بأرامكو، أن السلامة المرورية هي التقيد بالأنظمة والقوانين المرورية لأنها مطلب ديني ووطني وانساني لحماية الأرواح والمحافظة على الممتلكات، من أجل تحقيق أعلى قدر من الانضباط المروري، وزيادة مستوى السلامة المرورية، للوصول إلى مجتمع خالٍ من الوفيات وإصابات حوادث الطرق.

يذكر أن “موسم الشرقية” يٌعد أول موسم السعودية الإحدى عشر التي تم الإعلان عنها مؤخراً ضمن (برنامج جودة الحياة 2020) الذي اعتمده صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع رئيس مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية (حفظه الله)، والذي يٌعتبر أحد برامج التحول الوطني 2020 ورؤية المملكة 2030 . ويقدم الموسم أكثر من 100 فعالية متميزة ومتنوعة تم اختيارها بدقة وعناية فائقة لتناسب جميع شرائح المجتمع، مما جعله محط انظار الجميع.


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com