157 طالباً وطالبة يخوضون مضمار اختبارات نظام التسريع للطلاب المتفوقين بالشرقية


157 طالباً وطالبة يخوضون مضمار اختبارات نظام التسريع للطلاب المتفوقين بالشرقية



الدمام-المختصرالإخبارية

أعتبر مدير عام التعليم في المنطقة الشرقية الدكتور ناصر الشلعان، أن الموهبة والإبداع هي بارقة أمل وقيمة مضافة تدعم التوّجه الكبير والطموح العريض لرؤية المملكة 2030 بقيادة حكومتنا الرشيدة أعزها الله.
وقال الدكتور ناصر الشلعان، بمناسبة انطلاق سير اختبارات نظام التسريع للطلاب والطالبات المتفوقين والمتفوقات صباح اليوم الاحد وذلك بمقر إدارة الموهوبين للبنين والابتدائية الخامسة للبنات بتعليم المنطقة، أن ركائز الموهبة والإبداع ونشر الوعي تجاه المعرفة تقوم بشكل رئيس على العلوم والتقنية والقيادة والمبادرة والإدارة دعما في التحول إلى المجتمع المعرفي الذي ننشده جميعا، وأضاف أن الموهبة ودعمها ورعايتها تمثل محطة حقيقية حيث تقوم وزارة التعليم بدعمها وتنميتها وتطوير كياناتها لترسيخ مجتمع الإبداع في ظل الدعم السخي لقطاع التعليم من قبل قيادتنا الرشيدة ” وفقها الله “.
إلى ذلك أشار المتحدث الرسمي لتعليم المنطقة الشرقية سعيد الباحص، أن المتقدمين لاختبارات نظام التسريع في المنطقة بلغ 29 طالباً و 43 طالبة بالمرحلة الابتدائية، و25 طالباً و60 طالبة بالمرحلة المتوسطة مشيرا إلى أن هذا النظام الذي اعتمدته الوزارة للطلاب والطالبات يخص الذين تميزوا بتفوق أكثر من العادي حيث أن هذا النظام سيساعدهم نفسيا واجتماعيا على استثمار قدراتهم ومواهبهم في وقت مبكر ليكونوا كفاءة متميزة تخدم الوطن في شتى مجالات الحياة .
وعن معايير تطبيق النظام على المراحل والصفوف قال بالنسبة للمرحلة الابتدائية سيكون من الصف الرابع إلى الصف السادس ويختبر في مقررات الصف الخامس بكامل المقرر للفصلين الدراسيين ويسرع الطالب أو الطالبة في المرحلة الدراسية مرة واحدة فقط وهو خاص بالذين يتقنون جميع المهارات المقررة في المواد الدراسية بوقت مبكر وبطريقة متميزة عن أقرانهم.
وتابع الباحص حديثه : فيما المرحلة المتوسطة فالصفوف التي يتم التسريع فيها من الصف الأول إلى الثالث ويختبر في مقررات الصف الثاني وهي خاصة بالطلاب والطالبات الذين يحصلون على معدل عام 97% فأكثر في كل مادة من المواد الدراسية المقررة في السنة الدراسية التي يرشح فيها للتسريع على ألا يقل معدله التراكمي النهائي عن 98% ، وأضاف ن المواد التي سيجري فيها الاختبار للمرحلة الابتدائية في الصف الخامس التربية الإسلامية واللغة العربية والتربية الاجتماعية والرياضيات والعلوم , والمرحلة المتوسطة الصف الثاني المتوسط التربية الإسلامية واللغة العربية والتربية الاجتماعية والرياضيات والعلوم واللغة الإنجليزية .
وعن ميزات هذا النظام أوضحا مديرا إدارتي الموهوبين بتعليم المنطقة تركي التركي، وابتسام المزيني، أنه يراعي الفروق الفردية ويعطي فرصة التقدم في السلم التعليمي لمن لديهم استعدادات وقدرات للتعلم والاستيعاب تفوق أقرانهم , كما يعد أحد الأساليب الفاعلة التي تلبي الاحتياجات العلمية عند الطلاب والطالبات المتفوقين والمتفوقات والموهوبين والموهوبات , كما يساعد الطلبة المسرعين على ان يكونوا أكثر نضجا من أقرانهم وزملائهم من الناحية الاجتماعية والنفسية , ويزيد من قوة الدافعية والتحفيز عند الطلاب ويهيئهم لبيئة تنافسية علمية ويساعد على استثمار المواهب والقدرات عند الطلبة بشكل مبكر , ويحفز ويشجع الطلاب والطالبات على التقدم نحو فرص أكثر للتفوق والإبداع ويعطي مؤشرا إيجابيا ويحسن من جودة التعليم وتأهيل المعلمين والمعلمات نحو خدمة الفئة التي استفادت منالتسريع .


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.