” التحديات الأقتصادية  .. وهمم الشباب العربي”


” التحديات الأقتصادية .. وهمم الشباب العربي”



  • تحيط التحديات الاقتصادية المختلفة بكل بلدان الوطن العربي وسط خطط ومنهجية تعتمدها الدول لمواجهتها في ظل تراجع للايرادات العالمية وعدم استقرار السوق العالمي التي تؤثر في الاقتصاديات العربية المختلفة .

 

  • يمثل الشباب القوة الكبرى في اي دولة وهم عماد المستقبل وعتاد الاقتصاد وأساس الاعتماد في كل دولة فبهم ترتقي الاوطان وبهمم تتحقق الرؤى والاهداف ..

 

  • بحكم مسؤوليتي كرئيس لجنة التعاون الدولي والتنمية المستدامة بجامعة الدول العربية وممثل وطني الحيبب السعودية في مجلس الشباب العربي فاني احمل في اجنداتي العديد من الافكار والمقترحات التي اخطط لان اضعها على طاولات النقاش وفي جداول اجتماعات المؤتمرات القادمة ليقيني لاهمية التعاون المشترك بين البلدان العربية للنهوض بالتعاون المفترض في سبيل تحقيق تطلعات الشعوب وتؤامة الافكار المشترك خصوصا في قطاع الشباب ..

 

  • نرى المنافسات الرياضية واللقاءت المختلفة والتي تنتهي بتنافس وتتويج في المجال الرياضي ولكننا نود ان نرى مسابقات بين الافكار الشبابية وبين المواهب وقد وضعت خطة شاملة لذلك في سبيل دمج المهارات المختلفة والاستفادة من الاراء المختلفة وايضا وضع برامج مواءمة لتعريف وتثقيف الشباب بالتحديات الاقتصادية وادوارهم الوطنية والعربية  لمواجهتها وما هي الادوار المنتظرة منهم من خلال الحرص على التعلم والدراسة وايضا الانخراط في الاعمال التطوعية وايضا الارتباط باعمال حرفية والحث على فتح المشاريع الناشئة والمتوسطة والوظائف الصناعية المختلفة وايضا مواجهة الشباب لشبح البطالة من خلال الدخول الى سوق العمل وسد فجوات الاحتياج التي تعانيها المجتمعات العربية في مجال بعض المهن التي تعتمد على الاستقدام وغيرها .

 

  • التحديات متعددة ولكننا سنواجهها بالافكار المتجددة وامنياتي ان نرى في المؤتمرات القادمة مشاركة وتعاون من اصحاب الفكر والرأي في قطاعات الاقتصاد والشباب والتعليم حتى نقوم بصياغة توصيات تظل مناهج للجيل الحاضر وللأجيال القادمة في سبيل خلق اجواء من الاحترافية لصناعة المستقبل الطموح ومواجهة التحديات بكل اقتدار .

 

✍د.علي ابراهيم السنيدي 

*رئيس لجنة التعاون الدولي والتنمية المستدامة بجامعة الدول العربية


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com