#أمير_الشرقية يستضيف في مجلس الاثنينية الأسبوعي الجمعية السعودية لـ #الذوق_العام


#أمير_الشرقية يستضيف في مجلس الاثنينية الأسبوعي الجمعية السعودية لـ #الذوق_العام



الدمام – واس 

أكد صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية أن قيمة الذوق العام، قيمة إنسانية إسلامية حضارية، جاءت في ديننا الحنيف، وفي التوجيهات الربانية، والأحاديث النبوية.

جاء ذلك خلال استضافة سموه في مجلس الاثنينية الأسبوعي أمس الجمعية السعودية للذوق العام ، موضحاً سموه أن كل منصة تخاطب المجتمع معنية بتعزيز قيمة الذوق العام، سواءً المدرس في مدرسته، أو الخطيب في جامعه، أو المذيع في وسيلته الإعلامية .

وفي مستهل كلمته، رفع سموه التهنئة باسمه وباسم أهالي المنطقة الشرقية بصدور ميزانية الخير، وقال سموه “الميزانية التي تفضل خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- بالإعلان عنها، تحمل في طياتها بشائر الخير للوطن والمواطنين، فباسمكم جميعاً أرفع التهنئة لمقام خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- على ما تحقق، وأهنئ أخي سمو ولي العهد على هذه الميزانية، وما يقوم به من جهود ودور فاعل في مختلف المجالات التي تلامس المواطن، مشيرا سموه إلى أن هذه الميزانية التي أعلنت تمس معيشة الإنسان السعودي، ويتضح ذلك في توجيه خادم الحرمين الشريفين -حفظه الله- باستمرار صرف بدل غلاء المعيشة لعامٍ آخر، وهذا مما يبعث الراحة والطمأنينة في النفوس .

وأضاف سموه أن القيادة الرشيدة -أعزها الله- تهتم بأمر المواطن، وتراعي احتياجاته ومتطلباته، فنحمد الله على ذلك، ونسأل الله أن يمد خادم الحرمين الشريفين قائدنا، وسمو ولي العهد بالعون والتوفيق، ونحمد الله أن لدينا قائد قريبٌ من شعبه، محب لهم، حريصٌ على تلمس تطلعاتهم واحتياجاتهم، ونسأل الله أن يديم على بلادنا ما تنعم به من أمنٍ ورخاء في ظل هذه القيادة .

وقال سمو أمير الشرقية “السعادة تغمرني أن هذه الجمعية عندما نشأت قامت على ركائز راسخة، مستمدة من ديننا الحنيف، قائمة على كتاب الله الكريم، وسنة نبيه العظيم، وهديه القويم، فرسولنا -صلى الله عليه وسلم- قدوة في أفعاله وتصرفاته وأقواله، فكلنا يعلم كيف خاطبه ربنا عز وجل، وكيف يخاطب نبينا صلى الله عليه وسلم ربه عز وجل، ونعلم ماذا قال صلى الله عليه وسلم حينما أكد (إنما بُعثت لأتمم مكارم الأخلاق)، فمن هذا المنطلق بدأنا، وبهذه الركائز انطلقنا، وعلى هذا التوجيه الرباني، والهدى المحمدي، سرنا نحو تركيز عملنا على تحويل هذا التوجيه إلى قيمة قريبة من الناس”.

وأردف سموه “نحمد الله أننا في دولة سباقة إلى كل خير، فبينما كانت هذه الجمعية تعمل على مأسسة عملها، صدرت لائحة الذوق العام، ومن نافلة القول أن الذوق العام لا يبتعد عما أمرنا الله به وما وصى نبيه صلى الله عليه وسلم، فالذوق هو وصولُ إلى مكارم الأخلاق، وتعزيز للقيم الإنسانية، فلا ترقى أمة لا أخلاق فيها، ولا تتطور أمة لا قيم فيها، وديننا حثنا على الصدق وحسن المعاملة، وحسن الجوار، وغيرها من الأوامر والنواهي التي أسست لقواعد الذوق العام”، مضيفاً سموه “حينما استخلف الله الإنسان في الأرض، أمره بعمارتها، مادياً ومعنوياً، فعمارتها المادية هي بالبنيان والزراعة والتطوير، وعمارتها المعنوية بحسن الخلق، والحفاظ على مواردها المختلفة، وكل ما من شأنه أن يحقق غاية الاستخلاف في الأرض” .

وأوضح سموه “أن المتأمل في كل ما صدر في لائحة الذوق العام، أو ما قامت عليه هذه الجمعية، يلحظ أنه متفق بشكلٍ كامل مع غايات ديننا الحنيف، وعاداتنا العربية الأصيلة، وهذا ما نعمل عليه ونسعى له في مختلف أعمالنا، والدور الآن على الجهات المعنية بتطبيق اللائحة، والقطاع غير الربحي، ومبادرات الأفراد لتعزيز هذه القيمة” .

وقال سموه : من المؤسف أن البعض لا زال يجهل أهمية هذه القيمة، فربنا عز وجل أمرنا باتخاذ الزينة عند المساجد، إلا أننا نجد الكثير ومع كل الأسف يحضر للمسجد بشكلٍ لا يليق، ولا عذر له، وهذا من الأمور المؤسفة أن يغفل الإنسان عن التزين للقاء رب العالمين، ويحرص على التزين للقاء عابر مع بعض الزملاء أو الأصدقاء، ونصيحتي لكل فرد، تجنب أن تكون مزعجاً لغيرك، وتجنب أن تكون إنساناً سلبياً حينما ترى الخطأ، فواجبك النصح باللين واللطف، وإن لم تجد الاستجابة فهناك الجهات التنفيذية التي تقوم بدورها وتعول على تعاون المجتمع معها” .

وأختتم سموه حديثه “إننا بحاجة أن نرى عودةً من مجتمعنا وأفراده لأخلاق المسلم الصحيحة، والتمسك بقيمنا وعاداتنا الأصيلة، مع معاصرة لمستجدات العصر الحديث، فالأمم التي تتجاهل قيمها الأصيلة، لن تصل إلى رؤيتها الحديثة”، معبراً سموه عن شكره لكل الجهود المخلصة التي عملت من أجل تعزيز هذه القيمة.
من جانبه تحدث رئيس مجلس إدارة الجمعية السعودية للذوق العام المهندس محمد الدبل، عن نشأة الجمعية، والركائز التي قامت عليها، وما حظيت به من دعم و اهتمام من لدن سمو أمير المنطقة الشرقية، مبيناً توجهات الجمعية، ومجالات عملها، وماتسعى له من غايات.

كما تحدث مدير الجمعية بدر الزياني عن ما نفذته الجمعية من برامج ومبادرات، وتطرق للشراكات التي وقعتها الجمعية،والبرامج والحقائب التدريبية التي عملت عليها .
وقد شهد اللقاء مداخلات من مدير فرع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني المهندس عبداللطيف البنيان، و الشيخ علي السلمان والكاتب الصحفي سليمان أباحسين، حول مبادرات وتوجهات تعزيز قيمة الذوق العام، .

حضر اللقاء صاحب السمو الأمير فهد بن عبدالله بن جلوي المشرف العام على التطوير الإداري والتقنية بإمارة المنطقة الشرقية، وصاحب السمو الأمير بندر بن نواف بن فرحان، و رئيس محكمة الاستئناف بالمنطقة فضيلة الشيخ عبدالرحمن بن محمد الرقيب ، ومعالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير، و وكيل إمارة المنطقة الشرقية الدكتورخالد بن محمد البتال، وعدد من أصحاب الفضيلة، وأهالي المنطقة الشرقية .


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com