“الشرقية” تسجِّل أول حالة وفاة بفيروس كورونا في الكادر الصحي


“الشرقية” تسجِّل أول حالة وفاة بفيروس كورونا في الكادر الصحي



الرياض ـ المختصر الإخبارية

سجَّلت المنطقة الشرقية أول حالة وفاة بسبب فيروس كورونا في الكادر الصحي. والمتوفَّى هو الطبيب السوري محمد مصلح قطرنجي، ويعمل بمستوصف صحي خاص.

وهي الوفاة الثالثة من نوعها بين الكوادر الصحية على مستوى السعودية بسبب الجائحة بعد وفاة طبيب سوداني في مدينة الرياض، وآخر باكستاني في مكة المكرمة.

ونعت “صحة المنطقة الشرقية” الطبيب المتوفَّى الذي وافته المنية الاثنين الماضي، سائلة الله المولى -عز وجل- أن يتغمده بواسع رحمته، ويسكنه فسيح جناته، ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان. كما نقلت تعازي وزير الصحة، الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، إلى أفراد أسرته، وسألت الله أن يرحمه ويغفر له.

وذكرت “صحة الشرقية” أن “الفقيد أحد العاملين في قسم الباطنة في أحد المستوصفات الخاصة في مدينة الخُبر، وتوفِّي متأثرًا بالإصابة بفيروس كورونا كوفيد 19. مشيرة إلى أنه كان من خيرة الكوادر الطبية التي تعمل في القطاع الصحي الخاص بالمنطقة الشرقية.

وأضافت “كان الفقيد أحد النماذج المشرفة التي وقفت بشجاعة للتصدي للوباء؛ لينضم إلى ركب ممن نحسبهم عند الله من الشهداء الذين وقفوا في مواجهة الجائحة ضمن خطوط الدفاع الأولى طمعًا في الأجر والثواب من الله -عز وجل-“.

والطبيب السوري (57 سنة) هو أخصائي باطنة، وأُصيب بالفيروس أثناء إجازة عيد الفطر الماضي؛ وأُدخل إلى أحد المستشفيات الخاصة في مدينة الخُبر لتلقي العلاج، وقضى فيه خمسة أيام، وتوفي يوم الاثنين الماضي. علمًا بأنه لا يعاني أي أمراض مزمنة.


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com