أمير المنطقة الشرقية يستقبل مسؤولي وأهالي المنطقة في المجلس الأسبوعي


أمير المنطقة الشرقية يستقبل مسؤولي وأهالي المنطقة في المجلس الأسبوعي



المختصر الإخبارية-الدمام 

رفع صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية التهنئة لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد ـ حفظهم الله ـ بمناسبة مرور 85 عاما على توحيد المملكة , مستذكراً سموه بهذه المناسبة الإنجازات الكبيرة التي حققتها المملكة في شتى المجالات لخدمة أبنائها المواطنين والإسهام برقي الوطن وتطوره .
جاء ذلك خلال استقبال سموه مساء أمس في المجلس الأسبوعي ” الاثنينية ” في مقر الإمارة بالدمام لأصحاب السمو والفضيلة والمعالي والمسؤولين وأهالي المنطقة , وقال سموه ” نحمد الله أولاً على أن يسّر ووفق الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن آل سعود – رحمه الله – وصحبه بأن توحد هذه البلاد بأمة واحدة بالرغم من اختلافاتها الجغرافية والإقليمية , وأسست ولله الحمد على كتاب الله وسنة نبيه , وأخذت القرآن الكريم مصدرا لشريعتها وهذا ولله الحمد يجعلنا نفخر بهذه البلاد وأهلها وقبل هذا وذاك مقدساتنا التي هي أغلى ما عندنا ” .
وأضاف سموه ” العالم بالأشهر الأخيرة يموج بكثير من التغيرات كفى الله الجميع شرها تغيرات مزعجه ومؤلمة بين أطفال مشردين وقلاقل ومحن ونكبات , ولكن العاقل لابد أن يتبصر ويتفكر ويعيد نظره لجميع الأمور , نحن في بلد ولله الحمد ميزه تعال أن بعث آخر أنبيائه محمد صلى الله عليه وسلم في هذه البلاد وعهد لأهلها لخدمة الحرمين الشريفين وتشرف ملك هذه البلاد بأن يحمل لقب خادم الحرمين الشريفين , وأن القلوب وحدت قبل أن توحد البلاد وامتزجت العوائل والقبائل وانتقل الذي بالشمال إلى الجنوب والعكس صحيح .
وأكد سموه أن الأمن لم يأتِ من فراغ بل بعمل دؤوب أوله تطبيق شريعة الله وتنفيذ الأحكام ثانياً حيث أن هناك رجال منا ومنكم ومن كل فرع وجزء من البلاد شريك حقيقي في حفظ الأمن وأنتم حماة الأمن .
وقال سموه :” إننا قبل أيام وما سمعنا بالأيام الأخيرة من الأمور التي تزعج ولكن العاقل يتبصر ويفهم , ويجب أن يعرف الجميع بأن يكون الخطر أقرب مما يتوقع والذي حصل في بعض مدن المملكة وبالمنطقة الشرقية مؤخراً كانوا جيرانا وحالات أبناء عم ولكن عندما يدخل الشيطان يفرق بين الأخ وأخيه ويبذر بذورا لا تنتج إلا البغضاء والتفرقة , وسبق وأن قلت أن من لم يتعظ لن يتعظ ومن لم يفهم لن يفهم ومن لم يدرك لن يدرك وأعيدها مرة أخرى آن الأوان للجميع أن يتعظ ويفهم ويدرك بما يراد بهذه البلاد وما يراد بالجميع فالشجرة الخالية من الثمر لا ترجم بالحجر تبقى متروكة عجفاء لا أحد يمسها ولكن الشجرة المثمرة هي التي ترمى بالحجر , والحمد لله شجرتنا مثمرة وبلادنا خيرها واسع عم الجميع , بل بالعكس أقولها بكل فخر واعتزاز أن بلادنا سباقة في كل محفل من محافل العالم إلى تقديم العون والمساعدة لكل محتاج ومنكوب سواء كانت كارثة طبيعية أو حروب أهليه أو أي نوع آخر

وقال سمو أمير المنطقة الشرقية ” اليوم يوم التبصّر وينظر الإنسان في نفسه ويراجع ما له وعليه ويكون إنسانا مسؤولاً عن كل ما تحت يده من أهل بيته وأقاربه , وبالتأكيد من كلف بأمر بجماعة أكبر فهو مكلف أكبر , لسنا بمتشائمين ولا ممن يحس بخذل , بل نحن متفائلون ولدى كل واحد منكم الشجاعة والإقدام الكثير ليقدمه لوطنه , هناك خطوط لا تمس ديننا الذي هو مصدر عزتنا ومقدساتنا التي شرفنا الله بخدمتها وثوابتنا التي نشأنا عليها ومكارم الأخلاق التي ربينا عليها ووحدتنا وسلامة أراضينا , فهذه ليست خطوط حمراء ولكن دونها النفس والغالي والنفيس فمن لم يدرك إلى الآن عليه أن يراجع نفسه والحمد الله الذي رزقنا العقل والإدراك والوعي والمحبة هذه ولله الحمد من الشيم التي نفتخر بها .
ودعا سموه الله عزوجل أن يرد كيد الكائدين ومن جانب الصواب أن يرده رداً حميدا , وقال : نحن لا نريد انتقاما ولا ثأرا بل بالعكس نريد الإصلاح ما استطعنا وإخوانكم رجال الأمن والقوات المسلحة والحرس الوطني كل في مكانه وباقي الأجهزة التي تعمل لخدمتكم على أتم الاستعداد بالتعاون مع الجميع لكل ما يخدم الصالح العام ونتمنى أن تكون ذكرى رجالنا الأوائل الذين ضحوا بأنفسهم ليمنحونا هذه الواحة الآمنة أن يهنئوا ويذكروا أنهم تركوا رجالا يستطيعون أن يحملون الراية من بعدهم وأنتم والله هؤلاء الرجال .

وهنأ سمو أمير المنطقة الشرقية القيادة الرشيدة ـ أيدها الله ـ بنجاح حج هذا العام , مثمناً الجهود التي تبذلها في خدمة ضيوف الرحمن والتسهيل على حجاج بيت الله الحرام ، سائلاً الله أن يديم على هذا الوطن أمنه واستقراره وتطوره في مختلف المجالات , وأن يتقبل الله من الحجاج صالح أعمالهم .
بعد ذلك شارك عدد من الحضور ببعض المداخلات مهنئين القيادة بنجاح حج هذا العام واليوم الوطني الـ 85 لتوحيد المملكة .
حضر المجلس صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن عبدالله بن جلوي محافظ الأحساء وصاحب السمو الملكي اللواء الطيار الركن تركي بن بندر بن عبدالعزيز قائد قاعدة الملك عبدالعزيز الجوية بالقطاع الشرقي وصاحب السمو الأمير فهد بن عبدالله بن جلوي المشرف العام على التطوير الإداري والتنقية بالإمارة ورئيس محكمة الاستئناف بالمنطقة الشرقية فضيلة الشيخ عبدالرحمن الرقيب ومعالي مدير جامعة الملك فهد للبترول والمعادن الدكتور خالد السلطان ومعالي مدير جامعة الدمام الدكتور عبدالله الربيش ومعالي مدير جامعة الملك فيصل الدكتور عبدالعزيز الساعاتي ووكيل إمارة المنطقة الشرقية الدكتور خالد البتال .

 


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com