أمير المنطقة الشرقية يستقبل أبناء الجنود المرابطين بالحد الجنوبي


أمير المنطقة الشرقية يستقبل أبناء الجنود المرابطين بالحد الجنوبي



المختصر الإخبارية -الدمام 
نوه صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية بما يقوم به جنودنا البواسل المرابطين في الحد الجنوبي من تضحيات وبطولات للذود عن حدود الوطن .
وقال سموه خلال استقباله لأبناء الجنود المرابطين على الحد الجنوبي من طلاب مدارس المنطقة الشرقية في المجلس الأسبوعي الإثنينة، يرافقهم عدد من أباء الجنود المرابطين ومعلميهم ومديري مدارسهم “إن سعادتي غامرة أن أرى أبنائي أبناء حماة الوطن جنودنا المرابطين على الحد الجنوبي من القطاعات كافة فهم ولله الحمد يمثلون كل أطياف هذا البلد وأن أرى الجميع يحيطهم بالرعاية والاهتمام التي يستحقونها وحتى وإن كان أبائهم على حدودنا الجنوبية فكلنا آباء لهم وكلنا إخوان لهم وكلنا سنرعاهم بما يستحقون من رعاية واهتمام وخصوصاً أستاذتهم في مدارسهم وإدارة التعليم على وجه الخصوص ومدير التعليم على وجه العموم “.
وأضاف سموه قائلاً ” إن آبائكم رجال هذا الوطن الذين نصروا المظلوم وذادوا عن حمى الوطن ورابطوا في ظروف قاسية جغرافية كانت أم جوية ولكن هذا هو الإنسان السعودي فنحن ولله الحمد قيادة وشعباً منذ عهد المؤسس الملك عبدالعزيز ـ رحمه الله ـ لم نتوانا في يوم من الأيام عن العمل على نصرة إخواننا في كل مكان وفي كل السبل وهذا ولله الحمد ما يحثنا عليه ديننا العظيم وأخلاقنا الكريمة التي استمديناها من كتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم وما سار عليه خلفاؤه الراشدون والسلف الصالح ، والحمد لله هذه البلاد قامت على وحدة تكاد تكون مثالية في هذا العالم فجمعت القلوب وجمعت الجميع على حب شيء واحد وهو دينهم أولاً وحبهم لأرضهم وفي نفس الوقت لا يمكن أن نغفل دور رجالات يعملون في الوقت الذين جنودنا في الحد الجنوبي يأمنون الطرق والمدن ويحرصون أن تكون هذه البلاد أمنة مستقرة فلهم منا الشكر والعرفان دون استثناء فالجميع وإن اختلف موقعه فهو مستأمن على ما تحت يده” .
وأكد سموه أن من نصر الحق نصره الله بحوله وقوته والحمد لله الذي جعلنا من الناصرين للحق المتبعين له القائمين على خدمة الإسلام والمسلمين في كل مكان .
ودعا سموه في ختام كلمته الله أن يرد كيد الكائدين ويدحر من أراد هذه البلاد بسوء وأن يوفق الجميع لما يحب ويرضى .
وقد ألقى طالبان من أبناء المرابطين على الحد الجنوبي كلمة شكروا فيها سموه على استضافتهم وأكدوا بأنهم يتشرفون بما يقوم به آبائهم من دفاع عن الوطن وأنهم جميعاً سيسيرون على ما سار عليه آباوهم للدفاع عن الدين ثم المليك والوطن .
من جهته أوضح صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن بندر بن عبدالعزيز قائد قاعدة الملك عبدالعزيز الجوية بالظهران أن القوات المسلحة لديها برنامج لرعاية أبناء المرابطين والاهتمام بهم ، فيما أكد نائب رئيس محكمة الاستئناف الشيخ يوسف العفالق دور رجال القوات المسلحة من جميع القطاعات لحماية الدين والوطن والدفاع عنه ودحر كل من يحاول المساس بالوطن وأبنائه .
بدوره ألقى مدير مدرسة أبي بن ثابت الابتدائية بالظهران حمدان سفر الشمراني كلمة نوه فيها بنعمة الأمن والاستقرار في ظل قيادة حكيمة واعية منذ عهد مؤسس هذا الكيان الشامخ الملك عبدالعزيز – رحمه الله – وحتى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ مما يؤكد أن بلادنا تسير على خُطى ثابتة راسخة منطلقة من إرث قوي وشريعة غرّاء ، مشيداً بدور الجنود البواسل في الدفاع عن أطهر البقاع ، وبمرابطتهم وتضحياتهم وتقديرا لدورهم الكبير في صد الهجوم والدفاع عن الوطن .
حضر الاستقبال صاحب السمو الملكي الأمير عبدالحكيم بن مساعد بن عبدالعزيز رئيس اللجنة العليا المنظمة لدورة الألعاب الخليجية الثانية، ومعالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد الجبير، ووكيل الإمارة الدكتور خالد البتال، وقائد المنطقة الشرقية اللواء عبدالله القفاري، ومدير عام التعليم الدكتور عبدالرحمن المديرس ، ومديرو الإدارات الحكومية والقادة العسكريين .


WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com